فئات الجائزة‎‎

فئات الجائزة

تم تطوير فئات الدورة السادسة من جائزة أفضل خدمة حكومية عبر الهاتف المحمول، لتسلط الضوء على التطلعات المستقبلية للخدمات الحكومية على مستوى العالم.
تتمحور فئات الجائزة لهذا العام حول منهجية وآلية تقديم الخدمات عبر تطبيقات الهاتف المحمول.
الخدمة المبتكرة
تشمل هذه الفئة تطبيقات الهاتف المحمول التي تقدم خدمات ذات طابع ابتكاري حققت من خلاله الجهة نقلة نوعية في تقديم الخدمات الحكومية الحديثة بطريقة فريدة من نوعها وذات تأثير عالي على المجتمع.
تسخير التقنيات الناشئة
تشمل هذه الفئة تطبيقات الهاتف المحمول التي تتبنى استخدام وتطبيق التقنيات الناشئة لتقديم خدمات للمواطنين. تستند هذه التطبيقات على الاستفادة من التقنيات الحديثة، على سبيل المثال لا الحصر، الذكاء الاصطناعي، الواقع الافتراضي، إنترنت الأشياء، بلوك شين، القياسات الحيوية المتقدمة (على سبيل المثال التعرف على الوجه، التعرف على الصوت) و / أو غيرها لتقديم خدمة بمستويات عالية من الكفاءة.
تطبيقات مبنية على البيانات

تشمل هذه الفئة تطبيقات الهاتف المحمول التي تحفز على استخدام البيانات الضخمة وتحليلها (بيانات الحكومة والمستخدم) بهدف تقديم خدمات أكثر فاعلية وتوفير تجربة أفضل للمتعاملين.

قد تشمل هذه الفئة التطبيقات التي تعتمد البيانات (مثل البيانات المفتوحة ، البيانات الضخمة ، البيانات التي تعتمد على الحشود ، البيانات التاريخية أو في الوقت الحقيقي) وتطبيق أساليب وتقنيات تحليلية متقدمة (مثل التحليلات التنبؤية و / أو تحليلات سلوك المستخدم) لتقديم رؤية الخدمات العامة المصممة خصيصا للمواطنين.

حكومة قريبة من الناس
تشمل هذه الفئة تطبيقات الهاتف المحمول التي تقدم مجموعة واسعة من الخدمات في منصة مركزية واحدة ، بالإضافة إلى التطبيقات التي يمكن أن توفر خدمات تعتمد على التنسيق الذكي (مثل مشاركة البيانات الذكية) بين الجهات حكومية بطريقة سهلة وسلسة.
تقنيات التلعيب
تشمل هذه الفئة تطبيقات الهاتف المحمول التي تطبق تقنيات التحفيز وتقنيات التصميم الرقمي للألعاب لتشجيع المواطنين (وخاصة الشباب) على استخدام الخدمات الحكومية بشكل أكثر فاعلية وكوسيلة لرفع وعي المواطن بالمسائل الاجتماعية بطريقة أكثر تفاعلية وإثارة للاهتمام مما يتيح تفاعلًا أكثر متعة وسعادة بين المواطنين والحكومة.
تمكين المجتمع
تشمل هذه الفئة تطبيقات الهاتف المحمول التي تقدم خدمات تفاعلية لمختلف فئات المجتمع، وتمكنهم من إبداء الرأي، مثل التعهيد الجماعي وتوفير منصات تفاعلية، لتشجيع وتمكين المواطنين من المشاركة والمساهمة في تقديم خدمات عامة محسنة، وتضم هذه الفئة التطبيقات التي تتيح فرصة النمو و الاستدامة للمجتمعات المحلية وتدعم إدماج الأقليات وأصحاب الهمم مع المجتمع.
الشراكة بين القطاعين العام والخاص
تشمل هذه الفئة تطبيقات الهاتف المحمول التي تم تطويرها من قبل القطاع الخاص و / أو المنظمات غير الحكومية بالشراكة مع الجهات الحكومية لتقديم خدمات عامة فعالة وفعالة، بهدف تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية، وتحسين حياة المتعاملين.